الرئيسية / ثقافة / سمير الوافي يوجّه رسالة شديدة اللهجة الى لسعد اليعقوبي

سمير الوافي يوجّه رسالة شديدة اللهجة الى لسعد اليعقوبي

نشر الاعلامي سمير الوافي على صفحته الخاصة على موقع الفايسبوك ردا على ما جاء على لسان كاتب عام نقابة التعليم الثانوي لسعد اليعقوبي الذي وصّف فيه الوافي بخريجي السجون لأنه استنكر ما أقدم عليه عدد من الاساتذة المحتجين في يوم الغضب من اعتداء همجي على بعض الصحفيين من بينهم صحفية حامل وجاء في رد سمير الوافي ما يلي:

“المجرم في حق البلاد…عدو التلاميذ ومخرب المدارس المدعو لسعد اليعقوبي شتمني في بروفيله بمستوى منحط ولا شيء يسبني به سوى سجني…وهذا دليل على أن كلماتي خلخلته ونالت منه…شرف لي أنني سجنت في اطار تصفية حسابات دنيئة وخرجت بدون أية إدانة…وحتى الجنحة التي اتهموني بها لا زلت بريئا منها…وأتحداه أن يأتيني بحكم أو ادانة ضدي…
لكن جريمتك انت أكبر واخطر من أية جريمة لأنها ضد شعب كامل وليست ضد شخص…

وشرف أكبر لي أنك تشتمني لأنني ضد المخربين من أمثالك…دفاعا عن أولياء وأبناء حولت مدارسهم الى جحيم…ومستقبلهم الى رهينة…
جريمتك الكبيرة هذه لن تسامحك عليها محكمة التاريخ…لأن ضحاياها تلاميذ صغار وأضرارها خراب في المدارس التي خسرت ثقة الناس…وستبقى أكثر شخص مكروه في تونس بدون منافس…!”

وللتذكير فقد كان الوافي قد استنكر حادثة الاعتداء على عدد من الصحفيين أثناء تغطيتهم ليوم غضب اساتذة التعليم الثاني كما يلي:

“أساتذة يعتدون بالعنف على صحفية حبلى خلال تغطيتها لمظاهرات الأساتذة !!!…وبعد ذلك لا إعتذار من نقابة اليعقوبي ولا من أي أستاذ…وإذا نقدتهم تأتيك الشتائم المنحطة والبذيئة فورا…قد لا يمثل ذلك الأستاذ المنحط أخلاق كل الأساتذة…لكن لماذا لم تعتذر نقابتهم على ذلك لانقاذ سمعتهم التي تهتز وتتدهور منذ مدة !!؟؟…

تلك هي مدرسة اليعقوبي التي لم تعد أهلا لثقة الشعب…ولا جديرة بتسليمها أمانة اسمها مستقبل هذه البلاد وأجيالها القادمة…مدرسة تنتج من يعتدون على إمرأة حامل تؤدي عملها…لا نطمئن فيها على أولادنا ومستقبل أولادنا…”