أزمة جديدة للتونسي اللمطي في ألمانيا… هانوفر اتخذ هذا القرار

صدم نادي هانوفر الذي يُنافس في الدرجة الثانية الألمانية لكرة القدم، لاعبه التونسي مارك اللمطي، بوضعه على قائمة المغادرين في فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، وذلك بعدما عجز عن إثبات نفسه خلال الموسم الحالي 2021-2022.
وكشف تقرير لموقع صحيفة “بيلد” الألمانية، أمس الجمعة، أنّ المدير الفني كريستوف دابروسكي، قرر الاستغناء عن 3 لاعبين؛ هم لاعب خط الوسط ميكي فرانتز (35 سنة) والحارس الاحتياطي مارلون سونرمان (23 سنة) والمدافع التونسي مارك اللمطي (21 سنة).

ولم يشارك اللمطي سوى في مباراتين فقط مع النادي، الذي يحتل المركز الـ14 في الترتيب العام برصيد 35 نقطة، وكان في أغلب المباريات خارج قائمة الفريق الأول، رغم أنه حظي باهتمام الجهاز الفني في بداية الموسم الحالي.
وتعاقد هانوفر مع اللمطي في صيف عام 2020 قادماً من نادي بايرن ليفركوزن، لكنه لم يظهر مع الفريق وكانت بداياته متعثرة، بعدما خسر الفرصة التي أتيحت له في مباراة الجولة الثانية ضد هانزا روستوك لأنه تسبّب في هدف للفريق المنافس وارتكب أخطاء فادحة، ومنذ ذلك الحين صار اللمطي خارج حسابات الجهاز الفني لهانوفر.
وانضمّ اللمطي الذي يملك الجنسية الألمانية الى المنتخب التونسي الأول عام 2019 وظهر في 3 مباريات دولية، لكنّه تألق مع منتخب الشباب خلال بطولة كأس أمم أفريقيا التي أقيمت في موريتانيا العام الماضي، وهو الآن أحد ركائز منتخب تونس “الأولمبي”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.