أول خطوتين بعد القرعة .. الجريء يكثف من جهوده لضمان تألق تونس في كأس العالم

كشفت مصادر خاصة لموقع “winwin” أن رئيس الاتحاد التونسي لكرة القدم، وديع الجريء، طلب رسميا من الاتحاد الإفريقي للعبة “كاف” تأجيل التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا “كوت ديفوار 2023″، التي ستنطلق مبدئياً في شهر يونيو/ حزيران المقبل، إلى موعد لاحق، وذلك بهدف فسح المجال أمم المنتخبات الإفريقية التي ستسجل حضورها في نهائيات كأس العالم “قطر 2022” للاستعداد الجيد لهذا المعترك العالمي الكبير.

وأكّدت المصادر ذاتها أن رئيس الهيكل المشرف على اللعبة الشعبية الأولى في تونس انطلق في عقد مفاوضات مع عدة اتحادات وطنية أخرى من أجل إقامة مباريات ودية مع عدة منتخبات أوروبية وآسيوية معروفة لضمان وصول “نسور قرطاج” إلى أقصى جاهزية ممكنة قبل خوض نهائيات كأس العالم 2022، والمُحدد إقامتها خلال الفترة بين 21 نوفمبر/ تشرين الثاني و18 ديسمبر/ كانون الأول القادمين.

واستغل الجريء حضوره مراسم قرعة البطولة التي سُحبت في العاصمة القطرية الدوحة مساء الجمعة 1 أبريل/ نيسان، ليقترح إقامة مباريات ودية على منتخبات مختلفة، كما استقبل عدة اقتراحات لذات الغرض، وسط توقعات بتحضير قوي ينتظر المنتخب التونسي قبيل مشاركته المونديالية القادمة.

ماذا ينتظر المنتخب التونسي في دور المجموعات لنهائيات كأس العالم 2022

وأوقعت القرعة النهائية لكأس العالم 2022 منتخب تونس في مواجهة اختبارين أوروبيين في غاية الصعوبة؛ إذ يلتقي نظيره منتخب الدنمارك بطل أوروبا 1992 في مُستهل مشواره بالمجموعة الرابعة، فيما يختتم منافساته في الدور الأول بملاقاة فرنسا “حاملة اللقب”.

وينتظر “نسور قرطاج” منافسهم في الجولة الثانية من منافسات المجموعة، والذي سيتحدد من خلال الملحق العالمي بين منتخبات الإمارات وأستراليا وبيرو خلال شهر يونيو القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.