اشكال وحيد يبعد مدافع إشبيلية الإسباني “كريم الرقيق” عن منتخب تونس

بات انضمام مدافع نادي إشبيلية الإسباني، كريم الرقيق، إلى منتخب تونس لكرة القدم، صعبا ومعقّدا للغاية، رغم رغبة اللاعب الذي يحمل الجنسية الهولندية في تمثيل “نسور قرطاج” مستقبلا، والانضمام إلى شقيقه عمر، الذي يلعب لتونس منذ العام الماضي.

وكشف مصدر مسؤول من الاتحاد التونسي لكرة القدم في تصريحات خاصة لـ”العربي الجديد”، الأحد، أنّهم لم يحصلوا إلى حد الآن على الموافقة من الاتحاد الدولي “فيفا”، على تبديل الجنسية الرياضية للرقيق، بسبب الوضعية القانونية الشائكة للاعب.

وأضاف المصدر ذاته أن الاتحاد الدولي يفرض 5 شروط من أجل تبديل الجنسية الرياضية لأي لاعب، ويستوفي الرقيق 4 منها، فيما لا يملك الشرط الأساسي الذي يخوّل له اللعب لمنتخب تونس، ويتمثل في ضرورة أن لا يكون قد قد شارك في أكثر من 3 مباريات مع منتخب هولندا.

ولعب كريم لمنتخب هولندا الأول 4 مباريات، ما يجعل مسألة انضمامه لشقيقه الأصغر عمر في كتيبة “نسور قرطاج” مستحيلة، ولهذا السبب قرر رئيس الاتحاد التونسي لكرة القدم وديع الجريء في وقت سابق، تقديم مقترح للفيفا، من أجل تنقيح القوانين الخاصة بتبديل الجنسية الرياضية للاعبي شمال أفريقيا، وجعلها أكثر سهولة حتى تنتفع منها عدة منتخبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.