الخزري للجريء : “القادري وين كان مخبّي”

لا يختلف العارفون بكواليس المنتخب التونسي أن العلاقة بين المدرب السابق منذر الكبير وأغلب اللاعبين كانت طيبة رغم كل ما قيل في هذا السياق، لكن الفترة الأخيرة شهدت نوعا من الملل والقلق في صفوف بعض العناصر تجاه خطاب الكبيّر قبل وأثناء المباريات وطريقة اللعب التي لم ترق لبعض اللاعبين الذين شعروا بأنهم مكبّلون بمراكز أو خطط لا تتماشى وإمكاناتهم،

وهي النقطة التي شجعت الجامعة على تغيير الكبيّر لضخّ روح ودماء جديدة في صفوف المجموعة، وفي هذا السياق علمنا أن وهبي الخزري تفاعل كثيرا مع طريقة تعامل المساعد جلال القادري مع مباراة نيجيريا في الدور ثمن النهائي لكأس إفريقيا،

وقال حرفيا لرئيس الجامعة وديع الجريء في حجرات الملابس : “وين كنت مخبّيه القادري هذا”، ويبدو أنّ “كوادر” المنتخب دعموا قرار الجامعة بتثبيت جلال القادري في خطة مدرب أول بعد تلك المباراة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.