الفيفا يفرض عقوبات على الكرة الجزائرية

يدرس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تسليط عقوبات على الكرة الجزائرية، وفقا لما كشفت عنه تقارير إعلامية.

ويتابع السويسري جياني إنفانتينو رئيس الفيفا باهتمام ملف كرة القدم الجزائرية، حيث يدفع باتجاه فتح تحقيق لمناقشة بعض المسائل المرتبطة بها.

ووفقا لصحيفة “كومبيتسيون” الجزائرية الناطقة باللغة الفرنسية، فإن الهيكل المشرف على الكرة العالمية لم يخف عدم رضاه من عدم قيام الاتحاد الجزائري بتحديث لوائحه بشكل يجعلها متطابقة مع لوائح الفيفا

من جهة أخرى، كثف الهيكل المشرف على الكرة العالمية من اتصالاته مع شرف الدين عمارة، رئيس الاتحاد الجزائري، لمعرفة السبب الذي دفعه لتقديم استقالته قبل أن بتراجع عنها مؤخرا.

وتتواجد شكوك قوبة لدى الفيفا بشأن إمكانية حصول ضغوطات سياسية أجبرت الأخير على تقديم استقالته من الاتحاد الجزائري.

ومن الواضح أن الكرة الجزائرية تتواجد حاليا محل متابعة لصيقة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم، بسبب عدم تحديث اللوائح بجانب الاستقالة المفاجئة لرئيس الاتحاد المحلي.

وينتظر أن تحمل الأسابيع المقبلة تطورات جديدة في هذا الملف في ظل حالة التوتر السائدة في العلاقة بين الطرفين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.