المصري طارق عبد العليم يرتب أفضل 5 حراس مرمى في تونس

يُجمع النقاد على أن كرة القدم التونسية افتقدت وجود حراس مرمى كبار، منذ اعتزال شكري الواعر، الحارس السابق للترجي الرياضي والمنتخب التونسي، وبات حارس المرمى الجيد في الدوري التونسي الممتاز بمثابة العملة النادرة؛ بعد تراجع مستوى أصحاب القفازات بشكل لافت للانتباه.

وتعاني الأندية والمنتخبات التونسية لكرة القدم من أزمة لافتة على مستوى حراسة المرمى، ما تسبب في خسارتها للعديد من الألقاب القارية، ولعل ما حدث من أخطاء في آخر نسخة من نهائيات كأس الأمم الإفريقية “الكاميرون 2021” وبطولة كأس العرب FIFA قطر 2021 لدليل بارز على التراجع الكبير في مستوى الحراسة التونسية، بحسب ما أشار إليه مراقبون.

وتواصل موقع “winwin” مع مدرب حراس المرمى المصري طارق عبد العليم للحديث عن هذا الموضوع، وذلك بحكم خبرته الطويلة مع الأندية التونسية؛ حيث سبق له العمل مدربا لحراس المرمى في الترجي الرياضي والنادي الإفريقي والنجم الساحلي والنادي الصفاقسي، وأيضا مع منتخب تونس خلال مونديال روسيا عام 2018.

وأدلي عبد العليم برأيه حول المستوى الحالي لحراسة المرمى التونسية؛ إذ قال: “أعتقد أن الحراس التونسيين الموجودين حاليا قادرون على رفع الألقاب، وتحقيق النجاحات مع المنتخب الوطني التونسي. جميعهم حراس مرمى أصحاب جودة عالية، ولكن ما ينقصهم هو تعزيز الثقة في أنفسهم، وذلك مُفترض أن يُسهم فيه عدة أطراف، في مقدمتها الجماهير والجهاز الفني الذي يجب أن يجدد الثقة في كل حارس مرمى يرتكب أخطاء في المباريات، ولا يغيره، وهذا للأسف لم يحدث في المنتخب التونسي خلال السنوات الأخيرة على الأقل”.

وأضاف: “المجموعة الحالية من حراس منتخب تونس المؤلفة من 6 أو 7 أسماء رائعة، ولا ينقصها أي شيء للتألق والدفاع عن شباك المنتخب التونسي بكل قوة، شريطة اللعب والاستمرارية في تقديم العروض الجيدة مع أنديتهم، وهم في مستوى أكبر الحراس في قارة إفريقيا”.

نزيه كرشاوي

وتابع عبد العليم الذي يعمل حاليا في فريق الجبلين السعودي: “تابعت في الآونة الأخيرة العديد من المقارنات بين مستوى حراسة المرمى في تونس ومصر، وهناك من يرى أن مستوى الحراس في مصر أفضل بكثير من تونس، وقد زاد تداول الأمر بعد خوض المنتخبين لبطولة كأس الأمم الإفريقية الأخيرة. بصراحة، هذا غير صحيح من وجهة نظري، والفارق الوحيد يتمثل في أن مدافعي مصر وحراس مرماها تعرضوا للكثير من الهجمات والمحاولات التي أبرزت قدراتهم وإمكاناتهم العالية في كأس إفريقيا، على عكس حارس مرمى تونس في البطولة (بشير بن سعيد)”.

المصري طارق عبد العليم يرتب أفضل حراس المرمى في تونس من وجهة نظره

كشف عبد العليم عن اختياراته للحراس المؤهلين حاليا لتمثيل تونس في مواجهة مالي المزدوجة، والمُحدد إقامتها خلال الأسبوع الأخير مارس/ آذار المقبل، برسم الدور الفاصل من تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم “قطر 2022”.

ويلتقي منتخب تونس مع مالي يوم 25 مارس المقبل في ملعب “26 مارس” بالعاصمة المالية باماكو، قبل أن يعود لاستضافة النسور المالية يوم 29 من نفس الشهر على أرضية الملعب الأولمبي “حمادي العقربي” برادس.

ورأى عبد العليم أن أفضل 3 حراس مرمى في تونس في الوقت الراهن هم: حارس مرمى الاتحاد المنستيري بشير بن سعيد، وحارس مرمى النجم الساحلي أيمن المثلوثي، وحارس النادي الصفاقسي أيمن دحمان، ثم يأتي خلفهم حارس الإفريقي معز حسن، وحارس الترجي الرياضي معز بن شريفية.

وختم عبد العليم حديثه بالقول: “نعيش في فترة بها حراس مرمى أقوياء جدا في تونس، ومن المؤسف ذكر 5 فقط، ولكن اختياري يرتبط بالظروف الحالية؛ قبل شهر من مواجهة مالي، وكل شيء يمكن أن يتغير؛ مع وجود الكثير من الأسماء المميزة الأخرى؛ على غرار فاروق بن مصطفى وعلي الجمل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.