بهذه الكلمات.. بومنيجل يدعم حارس تونس بشير بن سعيد

حرص الحارس الدولي السابق لمنتخب تونس علي بومنيجل، والذي يعمل حاليا مدربا مساعدا لجلال القادري ضمن الجهاز الفني لمنتخب “نسور قرطاج”؛ على دعم حارسه بشير بن سعيد، بعد أن ارتكب الأخير بعض الهفوات التي لم تؤثر في النتيجة النهائية للمباراة التي جمعت المنتخب التونسي بنظيره المالي، أمس الجمعة 25 مارس/ آذار، لحساب ذهاب الدور الفاصل من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم “قطر 2022″، وانتهت بفوز تونس 0-1 على أرضية ملعب “26 مارس” بالعاصمة المالية باماكو.

وقال مصدر مُقرب من الجهاز الفني لمنتخب تونس، لموقع “winwin”، إن بومنيجل أكد لبن سعيد أنه من بين الحراس المميزين الذين يعتبرهم مستقبل تونس في هذا المركز، مشيرا إلى أن ارتكابه بعض الهفوات في طريقة خروجه من المرمى، ضد مالي، لا يقلل من مستواه الكبير، خصوصا أن أفضل حراس العالم مُعرضون للخطأ أيضا.
وعقد بومنيجل جلسة سريعة مع الحارس بن سعيد؛ للشد من أزره ورفع معنوياته؛ حتى لا يتأثر مستواه قبل مواجهة الإياب الحاسمة ضد مالي، من أجل التأهل لكأس العالم للمرة السادسة في تاريخ تونس.

منتخب تونس يشرع في الاستعداد لمباراة الإياب ضد مالي

في سياق متصل، طوى رجال المدرب جلال القادري صفحة مباراة الذهاب ضد المنتخب المالي، وشرعوا في الإعداد لمباراة العودة، وأجرى عناصر الفريق، هذا السبت 26 مارس، حصة تدريبية أولى خُصصت للعناصر التي لم تشارك في لقاء الذهاب في باماكو.

أمّا العناصر الأساسية التي شاركت في مباراة الجمعة 25 مارس، فقد خضعت لحصة تدريبية في مقر الإقامة؛ بهدف التخلص من الإرهاق، على أن تشرع غدا في التدرب بشكل طبيعي على الملعب الفرعي برادس؛ تحضيرا لمواجهة العودة ضد مالي، والمُحدد إقامتها يوم الثلاثاء (29 مارس) على أرضية الملعب الأولمبي “حمادي العقربي” برادس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.