بول بوجبا يأخر ظهور حنبعل المجبري مع مانشستر يونايتد

يلاحق الموهبة التونسية حنبعل المجبري فرصة إثبات وجوده مع نادي مانشستر يونايتد خلال الموسم الحالي.

وكان المدرب الألماني رالف رانجنيك قرر تصعيد موهبة “نسور قرطاج” للفريق الأول، مباشرة بعد تعيينه مدربا لـ”الشياطين الحمر” خلفا لأولي جونار سولشاير.

“تقارير انجليزية” ترصد عبر التقرير التالي 3 أسباب وراء تأخر ظهور حنبعل المجبري مع مانشستر يونايتد.

المنافسة القوية

يواجه لاعب منتخب تونس منافسة قوية في خط وسط ميدان “اليونايتد” من قبل عدة لاعبين مميزين، على غرار البرازيلي فريد والفرنسي بول بوجبا والصربي نيمانيا ماتيتش، بجانب الإسباني خوان ماتا والإنجليزي جيسي لينجارد.

ويملك كل هؤلاء اللاعبين خبرات كبيرة، مما يجعلهم متواجدين بشكل دائم ضمن حسابات المدرب الألماني رالف رانجنيك.

وتجدر الإشارة إلى أن حنبعل المجبري يمتاز بقدرته على اللعب بنفس الاقتدار في مركزي الوسط المدافع والمهاجم.

أزمة النتائج

يعاني مانشستر يونايتد من أزمة نتائج كبيرة، حيث يحتل الفريق المركز الخامس في الدوري الإنجليزي برصيد 50 نقطة، على بعد 19 نقطة من المتصدر مانشستر سيتي.

وكان الفريق تكبد الأسبوع الماضي خسارة مدوية أمام جاره وغريمه التقليدي “السيتي” بنتيجة 1-4، مما جعل اللاعبين في مرمى انتقادات الجماهير.

وفشل “اليونايتد” في الفوز بلقب “البريميرليج” منذ موسم 2012-2013، كما لعب آخر نهائي له في مسابقة دوري أبطال أوروبا عام 2011.

النقائص البدنية

يعاني حنبعل المجبري من نقائص بدنية مازالت تمنعه من فرض نفسه مع الفريق الأول لـ”الشياطين الحمر” خلال الموسم الحالي.

وكان اللاعب صاحب الـ19 عاما فشل في إثبات وجوده بقوة مع منتخب تونس خلال بطولة أمم أفريقيا عكس كأس العرب

ويخضع الموهبة التونسية لبرنامج عمل خصوصي في مانشستر يونايتد للتغلب على نقائصه البدنية من أجل مساعدته على فرض نفسه في المستوى العالي الأوروبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.