ديلان برون يكشف ما حصل و تفاصيل محنته مع المنتخب في الكان

علّق مدافع منتخب تونس ونادي ميتز الفرنسي ديلان برون على مشاركته مع منتخب “نسور قرطاج” في كأس أمم أفريقيا لكرة القدم، التي أقيمت في الكاميرون، متحدّثاً عن الظروف الصعبة التي واجهته خلال المسابقة التي غادرها التونسيون من ربع النهائي.

وقال برون في تصريحات للموقع الرسمي لنادي ميتز، يوم الأحد: “ما حدث معي في الكاميرون أريد أن أنساه. لقد كان الوضع معقّدا للغاية، بقيت في عزلة عن زملائي بسبب إصابتي بفيروس كورونا، تمنيت مساعدتهم في المباريات الصعبة التي لعبناها، لكنني كنت أشاهدهم فقط من الحجر الصحي ولا أستطيع فعل أي شيء”.

وأضاف “كانت أحلامنا كبيرة في كأس أمم أفريقيا. للأسف، الفيروس ضرب أغلب لاعبي الفريق، لقد أثّر خروجنا من المسابقة على معنوياتي، وتألمت كثيرا على ما حدث لي وللفريق، لأنّ اللعب للمنتخب الوطني يمنحني القوة على جميع المستويات”.

واختتم برون حديثه “الآن تجاوزت كل ما حدث في كأس الأمم الأفريقية، وعدت إلى ميتز من أجل مساعدة الفريق على البقاء في الدوري الفرنسي الممتاز لكرة القدم، تحديت كل هذه الظروف وسأحاول العودة إلى سالف مستوياتي، قريبا”.

وعاد برون إلى التشكيل الأساسي في مباراة ميتز وأولمبيك مرسيليا، الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ24 من الدوري الفرنسي، بعد أن اكتفى ببعض الدقائق في اللقاء الأخير ضد تروا، ودخل بديلا في الوقت بدل الضائع من زمن المباراة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.