راضي الجعايدي ينكر ضلوعه في خسارة سطيف وإقالته مسألة وقت

حاول مدرب الترجي راضي الجعايدي خلال الندوة الصحفية التي عقبت مباراة وفاق سطيف، إيجاد تبريرات واهية للإنسحاب ولم يحمل نفسه المسؤولية اﻷخلاقية لحدوثها.

ويعلم الجميع أن الجعايدي كان سببا رئيسيا في الخروج من رابطة اﻷبطال بتصريح غريب سبق المواجهة قال فيه أن من يلعب أمام فريقه في رادس لن ينام ليلة المباراة، موجها

رسالة خاطئة إلى لاعبيه مفادها أن الترشح حاصلا، وهو ما جعلهم يستسهلون المنافس وزاد في عزيمة الجزائريين ليردوا الصاع صاعين وهو ما حدث فعلا.

ورغم إستغراب الترجيين من عدم إقدامه على إجراء تغييرات بين الشوطين، فقد أصر الجعايدي على أنها لم تكن مستوجبة، موضحا أن

الفريق كان مسيطرا على اللقاء، متناسيا أن هذه السيطرة كانت عقيمة وتستوجب الدفع بلاعبين آخرين لمحاولة قلب النتيجة وهو ما لم يحدث.

وينعتقد أن إقالة هذا المدرب باتت مسألة وقت حتى وإن تأخرت إلى نهاية الموسم وحتى في حال تتويج الفريق في أعقابه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.