على خطى حنبعل… كبار أوروبا يقرّبون الغربي من منتخب تونس

ينتظر الاتحاد التونسي لكرة القدم حسم مسألة ضمّ موهبة فريق باريس سان جيرمان الفرنسي، إسماعيل الغربي، إلى منتخب “نسور قرطاج”، بما أن هذا اللاعب الشاب يمثّل إحدى أولويات التونسيين للمرحلة المقبلة نظراً لمهاراته الكبيرة.

وجدّدت صحيفة “بيلد” الألمانية الشهيرة، أمس الأربعاء، تأكيدها على رغبة نادي بوروسيا دورتموند في التعاقد مع اللاعب التونسي الذي يحمل الجنسية الفرنسية، لكن المنافسة ستكون على أشدّها مع العملاق الإنكليزي، فريق تشلسي، من أجل ضمّ اللاعب واستغلال وضعيته مع فريقه الحالي وفقاً للمصدر نفسه.

وكان فريق باريس سان جيرمان عرض على الغربي توقيع عقده الاحترافي الأول، لكن المفاوضات استغرقت وقتاً طويلاً بين إدارة النادي ووكيل أعمال اللاعب، وتشير تقارير إعلامية فرنسية إلى أنّ صانع الألعاب التونسي يبحث عن ضمانات من أجل اللعب والمشاركة مع الفريق الأول للنادي الباريسي قبل توقيع العقد.

وتشير مصادر مقربة من الاتحاد التونسي، إلى أنّ مغادرة الغربي الدوري الفرنسي قد تسهّل اختياره “نسور قرطاج” بدلا من منتخب “الديوك”، مثلما حدث مع اللاعب حنبعل المجبري، الذي تخلّص من ضغط الفرنسيين عندما غادر موناكو نحو مانشستر يونايتد الإنكليزي، واختار بعد ذلك اللعب لتونس وليس لفرنسا.

وكان كشّاف المواهب والمدير الرياضي للمنتخب التونسي، محمد سليم بن عثمان، كشف في تصريحات سابقة خص بها “العربي الجديد”، أنّهم ينتظرون تقرير إسماعيل مستقبله الاحترافي، حتى يتفرّغ للحسم في مسألة تمثيله تونس أو فرنسا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.