غضب في كواليس المنتخب والجامعة بسبب دحمان والتسريبات

رغم وقع الانتصار المحقق لنسور قرطاج ضد منتخب الشيلي والعبور لمواجهة اليابان في نهائي الدورة الودية إلا أن ذلك لم يحجب وجود احترازات وغضب في الكواليس بين الاطارين الإداري في الجامعة والفني في المنتخب.

واعتبرت عدة مكونات في المنتخب أن طريقة تسريب التشكيلة ليلة المقابلة وخاصة التركيز على أيمن دحمان بدا مريبا ويستوجب فتح تحقيق حول المتسبب في إفشاء السرّ وإظهاره للعلن.

وبدا الاطاران الاداري والفني غاضبين من تسريب المعلومة معتبرين ان دحمان كما بقية العناصر على ذمة المنتخب متى استحقه ولا يستوجب الأمر مثل تلك الهالة بالحديث عن اعتماده في لقاء قبل حدوثه..

ويبدو أن لهذه التسريبات تبعات قادمة حسب مصادر الصريح اون لاين..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.