كلوب يُهاجم المجبري ويُطالب غاري نيفل بالاعتذار

عبر المدير الفني لنادي ليفربول الإنكليزي، يورغن كلوب، عن عدم رضاه عن التصريحات التي أدلى بها أسطورة مانشستر يونايتد، غاري نيفل، تعليقاً على أداء موهبة منتخب تونس، حنبعل المجبري، خلال المباراة التي جمعت الفريقين ضمن منافسات “البريميرليغ”.
وقال نيفيل في تصريحاته لشبكة “سكاي سبورتس” البريطانية: “تطلب الأمر من طفل صغير، وهو حنبعل المجبري، ليأتي ويوضح لسائر اللاعبين كيفية الركض للحصول على الكرة، أنا فخور به حقاً، لأنه أظهر روحاً عالية ورغبة كبيرة في افتكاك الكرة، مع كبرياء واضحة، خصوصا في حواره مع اللاعب الغيني، نابي كيتا”.
ولم تعجب إشادة نيفل بالمجبري، المدرب الألماني كلوب الذي علّق في تصريحات لموقع “ذا غارديان” البريطاني، ليلة الجمعة: “لا يمكنك حلّ مشاكلك بضرب لاعبي الخصم، كلام نيفل لم يكن محترفا وأنا أطالبه بالاعتذار، هناك فرق كبير بين الاندفاع واللعب العنيف”.
وأضاف كلوب قائلاً “العدوانية في كرة القدم يمكن أن تكون أمرا مقبولا، لكن ليست بإيذاء اللاعبين المنافسين، وهذا ما لم أفهمه أبدًا. بالتأكيد، يمكن أن تحدث هذه الأشياء في كرة القدم، إنها لعبة عالية السرعة، لكن ليس بمثل هذه التصرفات التي لا تهتم فيها بزميل آخر، يريد اللعب مرة أخرى في غضون أيام قليلة أيضاً”.
واختتم مدرب ليفربول “لا أريد أن أقسو على الفتى، لقد دخل إلى المباراة عندما كان اللعب سريعاً للغاية، وكان متأخراً هنا وهناك، أظهر حنبعل حماساً رائعاً، لكنني لا أتفق تماماً مع الاعتداء على لاعبينا”.

يُذكر أن المجبري دخل بديلاً في الدقيقة 84 من المباراة التي شهدت فوز ليفربول على مانشستر يونايتد برباعية نظيفة، كما حصل على بطاقة صفراء واتهمه عدد من المتابعين بالحماس المفرط الذي كلّفه في نهاية الأمر غضب المدرب الألماني كلوب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.