لاعب دولي في المنتخب الحالي يحتفل بإقالة الكبيّر

من الطبيعي أن تمثل إقالة أي مدرب في العالم مصدر فرحة وسعادة للاعبين الذي لم ينالوا فرصتهم على يد هذا الممرن، مقابل تضرّر لاعبين آخرين من خروج من آمن بهم وشاركوا معه في عدة مباريات، وقد انطبقت هذه الخطة مؤخرا في المنتخب التونسي، حيث مصادر خاصة جدا أن لاعبا دوليا بارزا عبّر للمقربين منه عن سعادته الغامرة بإقالة منذر الكبير وبعث لأحد أصدقائه رسالة على مواقع التواصل الاجتماعي تتضمن عبارة “ربي كبير ورتحنا”.

وتعتبر مصادرنا أن ردّة فعل هذا اللاعب عادية نظرا لتهميشه خلال فترة إشراف المدرب الوطني منذر الكبير، ويبدو أن هذا اللاعب سيعود قريبا للمنتخب على يد الممرن الحالي جلال القادري نظرت لقيمته الفنية العالية، وتخيّر الرياضية التكتم على إسم اللاعب احتراما في شخص الكبيّر وحفاظا على الجو العام للمنتخب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.