لتأمين بطاقة المونديال- تغييرات مرتقبة في تشكيل تونس ضد مالي

يخوض منتخب تونس يوم الثلاثاء 29 مارس/ آذار مواجهة مرتقبة، على أرضه في الملعب الأولمبي “حمادي العقربي” برادس، أمام منتخب مالي، في إياب الدور الفاصل من تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم “قطر 2022”.

ويسعى المنتخب التونسي لتأكيد تفوقه ذهابا (1-0)؛ بهدف تحقيق حلم التأهل إلى نهائيات كأس العالم للمرة السادسة في تاريخه.

ووفقًا لمصادر خاصة لموقع “winwin”، فإن جلال القادري، المدير الفني الوطني لمنتخب تونس، يدرس إجراء بعض التعديلات على التشكيلة الأساسية وفي خطة لعب الفريق، مقارنةً باختياراته لمباراة الذهاب، والتي أُقيمت يوم الجمعة 25 مارس على أرضية ملعب “26 مارس” بالعاصمة المالية باماكو.
واستقر الجهاز الفني لمنتخب تونس بشكل كبير، حتى الآن، على تشكيلته لمباراة العودة، بما يتضمن الدفع بالثنائي منتصر الطالبي ونادر الغندري في قلب الدفاع، والزج بعلي معلول في مركز الظهير الأيسر، ومحمد دراغر في مركز الظهير الأيمن، على أن يحافظ بشير بن سعيد على مركزه في حراسة عرين “النسور”، رغم الانتقادات التي تعرض لها بسبب المستوى الذي ظهر به في مباراة الذهاب.

ويُفضل القادري الدفع بثنائي فقط في خط الوسط الدفاعي؛ من أجل زيادة القوة الهجومية للفريق، وعدم الارتكان للأسلوب الدفاعي أو التحفظي، خصوصًا في ظل حاجة المنتخب التونسي لتسجيل الأهداف؛ لتأمين موقفه وتفادي المفاجآت غير السارة.
 
ويتجه القادري نحو الدفع بعيسى العيدوني وغيلان الشعلالي في خط الوسط الدفاعي، على أن يتمركز بن رمضان بجوار الثنائي يوسف المساكني وأنيس بن سليمان، المُرشح للمشاركة أساسيا على حساب نعيم السليتي، مع إقحام مهاجم وحيد هو طه ياسين الخنيسي.
 
ويُفضل القادري الاستعانة بالخنيسي أساسيا في مباراة الثلاثاء (29 مارس) ضد مالي، على حساب سيف الدين الجزيري، مع إمكانية للدفع بمهاجم الزمالك المصري في الشوط الثاني، ووفقا لمجريات اللقاء.
التشكيل المتوقع لمنتخب تونس في مواجهة مالي بإياب الدور الفاصل

 

حراسة المرمى: بشير بن سعيد؛

خط الدفاع: محمد دراغر، منتصر الطالبي، نادر الغندري، علي معلول؛

خط الوسط: عيسى العيدوني، غيلان الشعلالي، محمد علي بن رمضان؛

خط الوسط المهاجم: أنيس بن سليمان (نعيم السليتي)، يوسف المساكني؛

خط الهجوم: طه ياسين الخنيسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.