مالي تخسر نجومها قبل مواجهة “نسور قرطاج”

أدار الحظ ظهره لعدد من نجوم المنتخب المالي بسبب تعرضهم لإصابات مختلفة، وذلك قبل أيام قليلة من المواجهة المرتقبة ضد تونس في 25 و29 مارس/ الحالي، ضمن ملحق التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم لكرة القدم فيفا قطر 2022.
وشهدت الأيام الماضية غياب آداما نوس تراوري مهاجم هاتايا سبورت التركي عن مباريات فريقه في الدوري المحلي، وكذلك اللاعب أبوبكر تراوري، الذي تخلّف عن فريقه ميتز الفرنسي، وكشفت تقارير إعلامية مالية أن هذا الثنائي لن يشارك بمباراتي تونس.
وتحوم الشكوك حول جهوزية لاعب نانت الفرنسي، شارلز ترواوري، ونجم نادي سالزبورغ النمساوي، محمد كامارا، الذي أصيب في لقاء فريقه ضد بايرن ميونخ الألماني، الأسبوع الماضي، ضمن منافسات جولة الإياب من الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أفريقيا.
وتخلّف موسى ديمبيلي عن لقاء فريقه ريميس ضد أنجيه، الأحد، ضمن منافسات الجولة 28 من الدوري الفرنسي الممتاز لكرة القدم، بسبب الإصابة، لينضمّ إلى قائمة النجوم المهددين في مواجهة تونس ومالي، في إنتظار البيان الرسمي من الفريق الفرنسي حول إصابة هذا اللاعب.
وتسعى مالي إلى تحقيق إنجاز تاريخي، بالتأهل للمرة الأولى لبطولة كأس العالم، فيما يبحث “نسور قرطاج” عن الوصول للمونديال للمرة السادسة، بعدما شارك منتخبهم في نسخ 1978 و1998 و2002 و2006 و2018.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.