محل اهتمام أندية ألمانية، فرنسية و بلحيكية عيسى العيدوني يتفق مع ناديه على الرحيل

اتفق الدولي التونسي، عيسى العيدوني مع إدارة ناديه فرينكفاروزي المجري على الرحيل في نهاية الموسم الحالي، في حال تلقيه عرضا مناسبا في المرحلة المقبلة، حيث يعول صاحب 25 عاما على مواصلة التألق في نهائيات كأس أمم إفريقيا مع منتخب نسور قرطاج بالكاميرون، من أجل لفت أنظار الأندية الأوروبية التي تسعى لضمه في المرحلة المقبلة.

وأكدت مصادر خاصة لموقع كرة بلاس، أن العيدوني أخبر مقربيه بأنه يراهن كثيرا على “الكان” كي يؤكد للجميع أنه يستحق فرصة اللعب في واحدة من أكبر البطولات الأوروبية؛ لذلك هو بصدد تقديم أوراق اعتماده في ملاعب الكاميرون بحثا عن رفع أسهمه.

ونجح لاعب الوسط المتميز في لفت أنظار الجماهير التونسية منذ التحاقه بنسور قرطاج للمرة الأولى خلال مارس 2021، وبات من العناصر التي لا يُناقش حضورها في التشكيل الأساسي للمدرب منذر الكبير.

وتمثل بطولة كأس أمم إفريقيا فرصة مناسبة للعيدوني لإثبات قدراته مع المنتخب والمضي قدما في مسيرته الاحترافية، بالنظر لما يمتاز به من إمكانات فنية وبدنية هائلة نالت إعجاب أغلب الفنيين، وهو ما ظهر به بالذات في مباراة الثمن النهائي أمام منتخب نيجيريا.

ومن المتوقع أن تكون بطولة كأس أمم إفريقيا فرصة للعيدوني للانتقال إلى بطولة أفضل من الدوري المجري، خاصة أنه سيكون محل اهتمام عدة أندية ألمانية وفرنسية وأيضا بلحيكية وبالذات من نادي آندرلخت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.