موهبة الدوري التونسي تم تهميشه سابقا وسيأخذ فرصته مع جلال القادري

يدرس المدير الفني للمنتخب التونسي، جلال القادري، الحلول والخيارات المناسبة لتشكيلة “نسور قرطاج”، قبل مواجهتي مالي في 25 و29 مارس/ آذار المقبل، ضمن منافسات الملحق المؤهل لكأس العالم لكرة القدم 2022، الذي سيقام في قطر.

وكشف مصدر مقرب من القادري في تصريحات خص بها “العربي الجديد”، الجمعة، أن الجهاز الفني للمنتخب التونسي يتجه نحو اعتماد الخطة التكتيكية (4-3-3)، التي ترتكز أساسا على تماسك خط الوسط، وترسيم لاعبين قادرين على مساعدة الدفاع والهجوم على حد السواء.

وفي هذا السياق، أكد المصدر نفسه أنّ القادري منبهر كثيرا بالمستويات الرائعة التي يقدمها النجم التونسي الشاب محمد علي بن رمضان مع فريقه نادي الترجي، إذ يعتبر الأخير أفضل اللاعبين المحليين على الإطلاق، تزامنا مع تألقه في مسابقة دوري أبطال أفريقيا.

ويرى القادري أن مكان بن رمضان في منتخب تونس لا شك فيه، خصوصا وأن هذا اللاعب يعرف جيدا الأجواء الأفريقية، ما قد يلعب لمصلحته في المنافسة القوية مع نجم بروندبي الدنماركي، أنيس بن سليمان، ويضم خط الوسط كذلك السخيري والعيدوني والشعلالي، مما يجعل الخيارات متوفرة بشكل كبير أمام مدرب تونس ومساعديه.

ولم يحصل بن رمضان على فرص عديدة مع المدير الفني السابق للمنتخب التونسي منذر الكبير، رغم مطالبة الجماهير بترسيمه في التشكيل الأساسي خلال كأس أمم أفريقيا الأخيرة بالكاميرون، لكن إصابته بفيروس كورونا وسط المسابقة أبعدته عن أغلب المواجهات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.