نسر قرطاج مهدي النفطي يقترب من تحقيق إنجاز غير متوقع في دوري الإسباني

واصل فريق ديبورتيفو ليغانيس سلسلة نتائجه الرائعة بقيادة مدربه التونسي مهدي النفطي، محققا فوزا جديدا في بطولة دوري الدرجة الثانية الإسباني، وهذه المرة على حساب مُضيفه فريق أموريبييتا بنتيجة 1-3، في المباراة التي أُقيمت مساء أمس الاثنين 21 فبراير/ شباط، ضمن منافسات الجولة الـ28 من عمر المسابقة المحلية.

ونجح مهدي النفطي في قيادة ليغانيس لتحقيق سلسلة نتائج رائعة في 18 مباراة؛ مُسجلا 9 انتصارات و5 تعادلات و4 هزائم، ليتمكن ليغانيس من تحقيق قفزة كبيرة في سلم الترتيب العام.

وبعد أن كان ليغانيس يصارع للهروب من شبح الهبوط باحتلاله المركز 21 (قبل الأخير) على سلم دوري الدرجة الثانية الإسباني، تمكن الفريق المدريدي من تحقيق قفزة لافتة، وصعد إلى المركز الـ14 بعد أن رفع رصيده النقطي إلى 36 نقطة.

وبات ليغانيس على بعد 6 نقاط فقط من فريق جيرونا، صاحب المركز السادس في الترتيب، وهو المركز المؤهل لخوض ملحق الصعود لدوري الدرجة الأولى الإسباني، وفي حال نجاح كتيبة “اللوس بيبينيروس” في الوصول للمركز السادس، فإن الأمر سيكون بمثابة الإنجاز غير المُنتظر لجماهير الفريق.

وكان الهدف من التعاقد مع النفطي يتمثل في تأمين البقاء في بطولة دوري الدرجة الثانية، بعد البداية البطيئة للفريق هذا الموسم رفقة المدرب الإسباني أسيير غاريتانو، الذي تمت إقالته في أكتوبر/ تشرين الأول 2021 وتعيين النفطي بدلا منه.

نظام الصعود في بطولة دوري الدرجة الثانية الإسباني

ويلعب في دوري الدرجة الثانية الإسباني 22 فريقا، وتتنافس الفرق في هذا الدوري على الصعود إلى دوري الدرجة الأولى وعدم الهبوط إلى الدرجة الأدنى، وذلك من خلال 42 جولة (21 جولة ذهاب و21 جولة إياب).

ومع نهاية البطولة، يتأهل الفريقان صاحبا المركزين الأول والثاني مباشرة إلى دوري الدرجة الأولى، أما الفرق التي احتلت المراكز من الثالث حتى السادس، فإنها تتأهل إلى ملحق الصعود، حيث تتنافس سويا في دورة واحدة يحصل الفائز بها على آخر بطاقات الترشح إلى الدرجة الأولى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.