بعد انهزام الفريق الوطني: رسالة عاجلة الى وديع الجرئ

انطفأت نار الجدل المحموم الذي فرضهُ قرار تنحية الناخب الوطني فوزي البنزرتي من على دفّة تسيير المقاليد الفنية لفريق النسور، بُعيد فترةٍ وجيزة لم يعمّر فيها شيخ المدرّبين التونسيّين طويلاً، لتتواصل رحلة زملاء القائد وهبي الخزري نحوَ خوض غمار مسابقة كأس أفريقيا مطلع صيف العام المقبل في ياوندي الكاميرونيّة، وهي لَعمري بطولةٌ اعتدنا التواجد في منافساتها بأقلّ جهد ودون تعقيدات منذ دورات متتالية.

وتسود حالةٌ من التوجُّس لدى نسبة كبيرة من الفئات الجماهيريّة المُناصرة للنخبة الوطنية والمتيّمة بعشق ألوانها، لاسيّما وأنَّ الجامعة التونسية أو بالأحرى مُهندسها الأوّل، وديع الجريء، قام في ظرف زمني لم يتعدَّ الـ4 أشهرٍ بالتعويل على خدمات ثلاثة مدرّبين إذا أضفنا لهم نبيل معلول الذي آثر إنهاء علاقته التعاقديّة وتغيير بوصلته إلى الخليج العربي، بعد تجربة متواضعة للغاية في مونديال روسيا الأخير…

قراراتٌ ارتجالية تفتقد الرّصانة وحسن التدبير اعتبرها محلّلون أنّها بمثابة من يخبط خبط عشواء، وأكّدوا أنّها قد ترجع بالوبال على سُمعة وقيمة المنتخب التونسي الإدارية والفنيّة، خاصّة وأنّ صدى الكواليس وما يدور من أسرار يحفّها الغموض بين الفاعلين داخل مقرّ جامعة الكُرة يَلوح غير مُطمئنٍ ولا يُبشِّر، إذا ما استعنّا بالتصريحات النارية التي أطلقها فوزي البنزرتي بخصوص عنجهيّة الجريء و”تواطُئ” بعضٍ آخر من أعضادهِ ونفوذ بعض اللّاعبين، وهي مؤشّراتٌ تثير الكثير من الحيرة والتساؤل عن السياسة العامّة المنتهجة من قِبل الإتحادية التونسيّة وما خفي كان أعظم على حدّ قول البعض!

وحتّى لا نُسرف من قلَمنا حبراً بلاَ فائدة ولَا جدوى، كما العشرات من مقالات الرأي والرؤى النقديّة لفطاحِل التحليل الرياضي والمختصّين في مجال كرة القدم، أضمّ صوتي إلى حناجر الجماهير المنادية بضرورة “التسريع وعدم التسرّع” في جلب إطارٍ فنّي كُفء من الأسماء ذات التجربة والحِنكة على قاعدة مشروعٍ متوسّط أو طويل المدى، ولمَ لَا نعود بذاكرتنا إلى الوراء حيث صنعَ ذات فترة فرنسيّ إسمهُ روجي لومار ربيع المنتخب الوطني التونسي وقادهُ إلى نحت مسيرةٍ ورديّة ناصعة تُدرَّس ويُقتدى بها كنموذجٍ للنجاح…

فقط، ضَعوا حساباتكم الشخصيّة جانباً واعملوا على إعلاء النجمة والهلال يا مَن ائتمناكُم على مَصير أجيال.

كواليس خطيرة داخل المنتخب: طرد هذا اللاعب قريبا من المنتخب بسبب سخريته من الكنزاري

علمت الصريح من مصادر خاصة جدا ان ماهر الكنزاري فقد زمام السيطرة داخل المنتخب صحبة مراد العقبي، واتضح انهما غير قادرين على التحكم في اللاعبين، والاكثر من ذلك ان بعض المحترفين اكدوا بل وارادوا التوضيح على انهم التحقوا بتربص المنتخب قبل مواجهة مصر«مزية»، لأن المنتخب حقق ترشحه والتعامل مع اللقاء لم يكن بجدية.

هذا كما علمت الصريح ان الكنزاري الذي كانت علاقته سيئة بحمدي النقاز واقصاه من التشكيلة قبل المباراة قد يتسبب في طرد اللاعب بعد السخرية من هدف التعادل للمنتخب المصري ونقلت وسائل الاعلام وخاصة المصرية ضحكته العريضة

المصدر : الصريح أونلاين

حصل أمس في مطار برج العرب : طائرة المنتخب الخاصة اختفت..التفاصيل

علمت الصريح ان بعثة المنتخب الوطني عادت متأخرة الى تونس رغم توفر طائرة خاصة على ذمة الوفد، لكن بتوجههم الى مطار برج العرب في الموعد المتفق عليه لم يجدوا الطائرة وهو ما جعل الجميع يعود الى النزل بعد التأكد من ان الطائرة مازالت في مطار تونس قرطاج ولم تقلع(بدون تعليق)!

المصدر : الصريح أونلاين

خاص: فاروق بن مصطفى يتضامن مع الإفريقي في أزمته المالية ويتخذ هذه الخطوة

علمت الصريح من مصادر خاصة انه وبعد تنازل مختار بلخيثر عن مستحقاته القديمة وقيمتها 320 ألف دينار من أجل الافريقي ووفاء له، وبعد مساندة خليفة لناديه و يفكر فاروق بن مصطفى في التنازل عن الشكوى المرفوعة ضد فريقه السابق مع العلم وان لجنة الاستئناف بالجامعة اجلت الحسم في القضية.

المصدر : الصريح أونلاين

محلل.مصري :« لو استنجد المنتخب التونسي بالشعباني لانهزمنا بنتيجة عريضة في برج العرب بالذات»!

من بين التحاليل والتعليقات على مباراة تونس ومصر امس بملعب برج العرب، رصدنا تحليلا لمعلق مصري بأحد الإذاعات المعروفة هناك اكد من خلاله ان المنتخب التونسي يملك نجوما ولاعبين ماهرين افضل من المنتخب المصري لكنهم يفتقدون لمدرب ممتاز ولوكان الشعباني مدرب الترجي هو الموجود لحقق المنتخب التونسي نتيجة عريضة.

المصدر : الصريح أونلاين

حمة الهمامي يكشف عن وثائق وتسجيلات « مفجعة »تورط النهضة في الاغتيالات!

اعتبر الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي خلال استضافته اليوم السبت في برنامج باذاعة اكسبراس اف ام، ان حكومة الشاهد فاشلة وعاجزة.

وبخصوص الغرفة السوداء قال الهمامي ان القضاء اكد وجود هذه الغرفة ،كما اعترف بأن الوثائق الموجودة لدى هيئة الدفاع ستثبت تورط حركة النهضة في الاغتيالات وقد اطلع عليها حسب قوله، كما كشف ان التسجيلات التي كانت لدى مصطفى خذر مفجعة.

فرحة حمدي النقاز عند تسجيل مصر لهدف التعادل في مرمى تونس تثير جدلا واللاعب يوضح

ضجت امس مواقع التواصل الاجتماعي بصورة المباراة بين مصر وتونس التي علقت عليها حتى وسائل الاعلام المصرية، حيث التقطت عدسات الكاميرا ابتسامة عريضة لحمدي النقاز بعد تسجيل مصر لهدف التعادل في مرمى تونس،

وحسب مصادر الصريح فان اللاعب اوضح الأمر للاطار الفني للمنتخب ولزملائه بأنه كان يتحدث مع احد اللاعبين ولم تكن لضحكته اية اهداف او سخرية خلافا لما راج .

المصدر : الصريح أونلاين

ضربة موجعة للافريقي قبل الدربي

مثلما كان متوقعا واشرنا اليه منذ ايام فقد تأكد ان الرابطة ستسلط عقوبة على علي العابدي بايقافه لمباراتين بسبب ما دونه الحكم يوسف السرايري بعد مباراة بن قردان،وبذلك سيتغيب العابدي عن مباراة الدربي.

Assarih: المصدر

عاصفة غضب تونسية بعد “فعل مشين” من مدرب الفراعنة..وقضية جديدة في “الكاف”

اتهم المنتخب التونسي، المدير الفني لمنتخب مصر، المكسيكي، خافيير أغيري، بارتكاب حركة غير أخلاقية خلال مباراة المنتخبين التي أقيمت على ملعب برج العرب بالإسكندرية وانتهت بفوز الفراعنة 3-2.

وقال مسؤول الاعلام بمنتخب تونس، قيس رقاز، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد المباراة: “نحترم اتحاد الكرة المصري لكن المدرب المكسيكي ارتكب حركة غير أخلاقية بالإشارة عقب هدف مصر الأول”.

وأكد رقاز، أن الجامعة التونسية قررت تقديم شكوى رسمية للاتحاد الأفريقي لكرة القدم، ضد المكسيكي أغيري،، بسبب احتفاله بهدف التعادل للفراعنة.

وأظهر الكاميرات أغيري يمسك بذراعه أثناء احتفاله بهدف محمود تريزيجيه، وأكد مصدر داخل اتحاد الكرة المصري أنهم سيعقدوا جلسة مع المدرب المكسيكي لمعرفة سبب الإشارة، وفقا لوسائل إعلام محلية.

من جانبه، قال أغيري في المؤتمر الصحفي عقب اللقاء: “أرفض التعليق على اتهامي بتوجيه إشارة خارجة بعد الهدف الأول”.

وأضاف: “فزنا بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وطوال 30 عاما أعمل فيها بمجال التدريب، أقابل اتهامات مثل تلك وفي كل مرة لا أنظر إليها”.

وحصد منتخب مصر فوزا مثيرا على نظيره التونسي، مساء الجمعة، 3-2، على ملعب برج العرب بالإسكندرية، ضمن منافسات المجموعة العاشرة في الجولة الخامسة من التصفيات المؤهلة لبطولة كأس أمم أفريقيا 2019، التي ستقام في الكاميرون.

وثأر منتخب الفراعنة لهزيمته أمام نسور قرطاج في ملعب رادس بالجولة الأولى للمجموعة، ورفع رصيده إلى 12 نقطة متساويا مع نسور قرطاج، ولكن الصدارة تبقى لتونس بفارق المواجهات المباشرة بعد تسجيل هدفين في مرمى مصر.

المصدر : الجمهورية